الفنان “الداودي” يلهب مدرجات ساحة قصبة تاوريرت

لم يكن آلاف الجماهير التي حجت بكثافة لمنصة العرض بساحة قصبة تاوريرت الخاصة بمهرجان صيف ورزازات في نسخته الثانية، موعدا مع فنانين عاديين، فالفنان عبد الله الداودي صال في كل ألوان الشعبي وجال معه الجمهور بكل تلقائية مرددا أغانيه واحدة تلوى الأخرى في تناغم و تفاعل بامتياز، هكذا اسدل الستار يوم أمس 19سبتمبر2014

فقد استمتعت ساكنة مدينة ورزازات وزوارها أجمل اغاني الفنان الداودي في الهواء الطلق ، انضمت بذلك إلى باقة من الأسماء المحلية و الوطنية والدولية كالفنانة الأمريكية جينفر الملقبة بشهيناز رفقة زوجها سعيد انروز وغيرهم، التي صنعت الفرجة الموسيقية فكان ختام صيف وارزازات متوجا بالورود والهواء النقي والنسيم العليل مع افضل الالحان في جو سياحي بامتياز.

“أتقدم بالشكر الجزيل للجنة المنظمة على هذه الفرصة للمشاركة ضمن فعاليات هذا المهرجان الذي تعرفت من خلاله على هذا الجمهور الرائع الذي لم أتوقع أن يكون بهذا الكم و التفاعل، وأنا مستعد لتقديم أغنية خاصة لمدينة ورزازات كعربون شكر على الترحيب المفاجئ الذي حضيت به” هذا ما صرح به الفنان الداودي بعد تقديم عرضه في ندوة صحفية.

شكل هذا اللقاء فضاء ثقافيا فنيا وتواصليا بين مختلف الأجيال من أجل التعريف بالمنطقة و موروثها الثقافي.

بقلم سارة قهوجان

نبذة عن الكاتب

سارة قهوجان من مواليد مدينة أسفي سنة 1993 ، طالبة بالكلية المتعددة التخصصات بورزازات ، شعبة الهندسة المعلومياتية ، هي كذلك صحفية مواطنة، تعشق الصحافة وتؤمن أنها السبيل الأنجع لتقريب المجتمع من الحقيقة .