أسبوع السلامة الطرقية فبراير 2016

تخليدا لليوم الوطني للسلامة الطرقية 18 فبراير 2016 ، ينظم منتدى درعة للتنشيط و السلامة الطرقية ورزازات بدعم من عمالة إقليم ورزازات و بلدبة ورزازات وبتنسيق مع المديرية الإقليمية للتجهيز و النقل و اللوجستيك، أيام السلامة الطرقية في الفترة الممتدة مابين13 و 24 فبراير 2016 ، و دلك بتعاون مع اللجنة الاقليمية للسلامة الطرقية . ايام السلامة الطرقية 2016 ، تأتي في ظل التراجع الملحوظ لعدد قتلى حوادث السير في بلادنا ، و دلك نظرا للجهود المبذولة من طرف جميع الفاعلين الدين انخرطوا بكل وطنية و مسؤولية من اجل انقاد الأرواح البشرية.

و نظرا لكون عمق و صلب ملف السلامة الطرقية مرتبط بالعنصر البشري على وجه الخصوص ، فان المنتدى برمج عدد من الأنشطة ذات الطابع التواصلي التحسيسي و التربوي المباشر ، حيت سيتم تنظيم حملة توعوية تحسيسية لفائدة عديمي الحماية من مستعملي الطريق و المهنيين ، و كدا عدد من اللقاءات التواصلية بالمؤسسات التعليمية ، و فعاليات المجتمع المدني ، وعموم الساكنة.

و بهدف إشاعة قيم احترام قانون السير و ترسيخ ثقافة الوقاية و السلامة الطرقية ، و ضرورة التضامن و التآزر من اجل محاربة افة حوادث السير ، سيتم تنظيم حملة لإعادة رسم و صباغة ممرات الراجلين بمدينة ورزازات ضمن أنشطة ايام السلامة الطرقية فبراير 2016 ، إلى جانب تحسيس الشباب و أصحاب الدراجات العادية و النارية باهمية استعمال الممرات المخصصة لهم ، مع تنظبم عدد من الورشات التكوينية و الزيارات الميدانية لفائدة جيل السلامة الطرقية.

كما ستعرف أيام السلامة الطرقية تنظيم ندوة حول السياقة المهنية بين القانون و الدين ، تحت اشراف السيد وزير التجهيز و النقل و اللوجستيك ، هده الندوة التي ستناقش اهم اشكاليات السياقة المهنية و القوانين المنظمة لها واهمية الوازع الديني . ستتوج فعاليات ايام السلامة الطرقية فبراير 2016 بحفل فني تربوي تحسيسي ، سيتم من خلاله عرض مجموعة من الابداعات الفنية و الأدبية حول السلامة الطرقية ، و عدد من الفقرات الفنية و التكريمات اعترافا بالمجهودات المبذولة و المبادرات الهادفة .

نبذة عن الكاتب

سارة قهوجان من مواليد مدينة أسفي سنة 1993 ، طالبة بالكلية المتعددة التخصصات بورزازات ، شعبة الهندسة المعلومياتية ، هي كذلك صحفية مواطنة، تعشق الصحافة وتؤمن أنها السبيل الأنجع لتقريب المجتمع من الحقيقة .